دراسة فرنسية: امنعوا أطفالكم عن الهواتف قبل بلوغهم عمر 13 عاماً

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

عبدالله التميمي

 

شددت دراسة فرنسية جديدة على ضرورة منع الأطفال من استخدام الهواتف الذكية ومعظم وسائل التواصل الاجتماعي حتى سن 18 عاماً، وهي دراسة جاءت بتكليف من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وجاء في التقرير الذي نشرته صحيفة الغارديان أنه يجب منع الأطفال من استخدام الهواتف الذكية حتى يبلغوا 13 عاماً، كما يجب منعهم من الوصول إلى وسائل التواصل الاجتماعي التقليدية مثل سناب شات، وتيك توك، وانستغرام، حتى يبلغوا 18 عاماً.

وكان الرئيس الفرنسي ماكرون قد طلب من العلماء والخبراء اقتراح إرشادات لاستخدام الأطفال للشاشات، بهدف اتخاذ الدولة خطوات غير مسبوقة للحد من تعرضهم للشاشات.

وخلصت الدراسة إلى نتائج شديدة اللهجة جاء فيها أن الأطفال بحاجة إلى الحماية من «استراتيجية صناعة التكنولوجيا التي تهدف إلى الربح لجذب انتباه الأطفال، واستخدام جميع أشكال التحيز المعرفي لعدم إبعاد الطفل عن الشاشة، والسيطرة عليهم، وتحقيق الدخل عبر ذلك».

وأضاف التقرير أن الأطفال أصبحوا «سلعة» في سوق التكنولوجيا الجديدة، وقال بلهجة شديدة «نريد أن يعرف القائمون على وسائل التواصل الاجتماعي أننا رأينا ما يفعلونه، ولن نسمح لهم بالإفلات من العقاب».

وقدمت الدراسة توصيات أيضاً منها أنه يجب منع الأطفال دون سن السادسة في رياض الأطفال من استخدام الشاشات بشكل كامل، وأنه لا ينبغي إعطاء الأطفال في المرحلة الابتدائية أجهزة لوحية للعمل عليها.

القبس الكويتية


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...