وفاة الجنرال بوسيس عمار :زمن الاغتيالات عاد إلى الساحة بالجارة الشرقية

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

إيطاليا تلغراف متابعة / الحسين اولودي

 

ربما الكل في بلدنا مشغول بتطورات ملف وحدتنا الترابية وما تعرفه من تغيرات إيجابية ينم عن نجاح الدبلوماسية المغربية بخصوص الاقتراب من وضع حد لهذا النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية بتأييد دولي غير مسبوق.

هذا الخبر الذي مر في صمت من الجارة الجزائر ولم تتحدث عنه لا قنوات الإعلام التابعة للقيادات العسكرية ،ولا الجرائد اليومية ذات الشعبية الواسعة ” الشروق….” ولم تكتب عنه أي من المواقع الإليكترونية و الصفحات النشطة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تروج للحرب الوهمية الأحادية الجانب بين المغرب و مليشيات البوليزاريو.

ويم وصول مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا للعيون وبعدها للداخلة استعدادا لفتح قنصلية عامة للولايات المتحدة الأمريكية هناك .
الوضع يزداد سوءا في الجارة الشرقية ويكشف مدى تخبط الجنرالات في قصر المرادية في وحل الصراعات وتصفية الحسابات بين مؤيدي ومعارضي طريقة تسيير أمور البلاد من طرف العسكر ، خاصة بعد إعادة ” عبد المجيد تبون” أول أمس إلى مرقده بألمانيا لإستكمال العلاج لمرضه الغريب(كورونا حسب بيان الرئاسة، كسر في القدم اليمنى بعد عودته إلى مطار بوفاريك العسكري….).
حجم الصراع الذي أشرنا إليه و الدائر بين الجنرالات الذي وصل إلى الاغتيالات وتصفية ” غير المرغوب فيهم” بعد عودة بطل العشرية السوداء ورفاقه، و إخلاء سبيل من كانوا متهمين في نظام” بوتفليقة “.

الأمر يتعلق بالجنرال “عمار بوسيس مدير القضاء العسكري سابقا الذي وجد ميتا في ظروف غامضة بسيارته يوم السبت 9 يناير 2021، و قد تضاربت الأخبار عن أسباب وفاته.
وهناك إجماع أن وفاته هاته ليست بالعادية. و أنها جاءت بعيد عودة الجنرال “توفيق ” و الجنرال ” نزار” ولكم أن تتصوروا حجم التحولات التي ستشهدها الساحة الجزائرية في الأيام المقبلة خاصة في غياب الرئيس بعدما عاد و أمضى على وثائق لها وقع على مصير البلاد الذي بات في المحك لمدة تجاوزت شهرا بكامل.

* اولودي الحسين / باحث في الجغرافيا السياسية .

إيطاليا تلغراف


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...