هاتف(Samsung Galaxy S21) الفاخر الجديد

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

يتساءل المرء عند فتح عبوة التغليف الخاصة بهاتف سامسونغ غالاكسي إس21 (Samsung Galaxy S21) الفاخر الجديد هل هذا كل شيء؟ نظرا لعدم وجود الشاحن أو سماعة الرأس.

ويأتي الهاتف الفاخر في مجرد عبوة كرتونية مسطحة، وقد سارت الشركة الكورية الجنوبية على الدرب نفسه الذي رسمته شركة أبل لنفسها، ولم تعد توفر شواحن أو سماعات رأس مع أجهزتها الجوالة الجديدة.

وعلى غرار موديلات غالاكسي إس10 وإس20، يأتي هاتف سامسونغ الجديد في 3 موديلات: غالاكسي إس21، وإس21+، وألترا إس21. وتتطابق هذه الموديلات من حيث الحجم وسعة البطارية إلى حد ما، وتمتاز بتجهيزات كاميرا أكثر اتساعا وحواف مستديرة للشاشة.

تصميم أنيق
ويعد التصميم الأنيق هو أكثر العناصر لفتا للانتباه في الهاتف الذكي الجديد، حيث يوجد إطار متين من الألومنيوم يحيط بالهاتف غالاكسي إس21 وألترا إس21.

وقد قامت الشركة الكورية الجنوبية بتركيب عدسات الكاميرا والمستشعرات في قطعة معدنية مصمتة، وهو ما يضفي قيمة فاخرة على الهاتف الذكي، بالإضافة إلى المظهر الأنيق للجانب الخلفي المصنوع من اللدائن البلاستيكية (إس21) والزجاج في الموديلين إس21+ وألترا إس21، وبالتالي فإن بصمات الأصابع بالكاد تكون مرئية، كما تمتاز الهواتف الذكية الجديدة بسهولة تنظيفها.

أحدث معالج
وتعتمد الموديلات الجديدة على أحدث معالج من سامسونغ، وهو إكسونس-2100 (Exynos-2100)، الذي يمتاز بسرعة التشغيل والتوفير في استهلاك الطاقة مقارنة بالموديلات المنافسة أو السابقة، بالإضافة إلى ذاكرة يو إف إس-3.1 (UFS-3.1) سعة 128 أو 256 غيغابايتا والموفرة في استهلاك الطاقة الكهربائية، وتبلغ سعة الذكرة القصوى 512 غيغابايتا في الموديل ألترا إس21، ويتعين على المستخدم مراعاة حجم الذاكرة المطلوبة لأن هاتف سامسونغ الجديد يفتقر إلى فتحات لتركيب بطاقة الذاكرة الخارجية.

ويصل معدل تنشيط الصورة في شاشة الموديلات الثلاثة إلى 120 هرتزا. ونظرا لأن المستخدم لا يحتاج إلى سلاسة تمرير الصور، فإنه يمكن خفض معدل تنشيط الصورة حسب الرغبة بدءا من 48 إلى 120 هرتزا، وبالتالي تستهلك الشاشات قدرا أقل من شحنة البطارية.

شركة سامسونغ طوّرت وضع “سنجل شوت” حيث يمكن تسجيل المشهد بكل الكاميرات في الوقت نفسه (رويترز)
بطارية تدوم طويلا
ويأتي مستشعر بصمة الأصابع بحجم أكبر في الشاشة ويعمل بشكل أسرع بكثير، وتمتد فترة تشغيل البطارية بالهاتف الذكي سامسونغ غالاكسي إس21 لمدة طويلة بفضل الذاكرة الموفرة في الطاقة والبرامج الذكية، وتكفي شحنة البطارية جميع أغراض الاستعمال على مدار اليوم، وتدوم شحنة البطارية في الموديلين إس21+ وألترا إس21 فترة أطول من الموديل إس21 الصغير.

ويمتاز الإصدار 3.1 من واجهة المستخدم “وان يو أي” (One UI)، المعتمدة على نظام التشغيل غوغل أندرويد 11، بالوضوح حتى إذا كانت بعض الوظائف لا تظهر في مواضعها المعتادة، وعادة ما يقدم نظام التشغيل في أجهزة سامسونغ اقتراحات في القوائم مثل “هل تبحث عن هذا هنا؟”.

وهناك بعض الوظائف الجديدة؛ فمثلا يمكن للمستخدم الاختيار بين خدمة تجميع الأخبار غوغل ديسكفر (Discover) وسامسونغ فري (Samsung Free)، بالإضافة إلى تزويد فلتر الضوء الأزرق بوظائف جديدة من أجل قراءة نصوص الشاشة بشكل أكثر راحة، مع تسهيل عملية مزامنة البيانات بين أجهزة سامسونغ.

وعلى صعيد الكاميرات لم يطرأ أي تغيير مقارنة بالموديلات السابقة، ولكن يبدو أن الشركة الكورية الجنوبية حسّنت البرنامج، حيث تظهر الصور في الظروف العادية بشكل جيد وواضحة للغاية، كما تظهر الألوان مشرقة وجذابة.

ويعمل المستشعر الرئيسي في الموديل ألترا إس21 بدقة 108 ميغابيكسلا. ويقوم هذا المستشعر بتجميع عدة بيكسلات في بيكسل واحد، وينتج عن ذلك إخراج الضوء بصورة أفضل في الظلام، بالإضافة إلى وجود اثنين من العدسات المقربة 3x و10x، لتلبية احتياجات المستخدم، الذي يحتاج إلى درجة كبيرة من التقريب.

فيديو كيه8
وتمتاز هواتف سامسونغ غالاكسي إس21 الجديدة بتسجيل مقاطع الفيديو بدقة تصل إلى 8كيه “8K” (7680 x 4280 بيكسلا)، وتتمتع بميزة تثبيت الصورة، ويمكنها التعامل مع المشاهد الديناميكية للغاية.

وبفضل دقة الوضوح الفائقة وتثبيت الصورة، فإنه يمكن الحصول على صور ثابتة وواضحة للغاية من مقاطع الفيديو، ويشتمل تطبيق الكاميرا بأجهزة سامسونغ على الكثير من إعدادات الضبط التي تتوفر كخدمات مدفوعة في تطبيقات الشركات الأخرى.

وإلى جانب الوضع الاحترافي “برو” (Pro) طوّرت شركة سامسونغ وضع “سنجل شوت” (Single Shot)؛ حيث يمكن تسجيل المشهد بكل الكاميرات في الوقت نفسه، وعندئذ يحصل المستخدم على صورة ثابتة ومقطع فيديو ومناظير مختلفة قليلا، ويتيح وضع “دايركتر فيو” (Director’s View) إمكانية الرؤية المتزامنة لجميع الكاميرات، ويتمكن المستخدم من تحديد العدسة المطلوبة بضغطة إصبع.

إيطاليا تلغراف


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...