رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني:ما أشيع عن أن استقالة الرميد مرتبطة بقرار زيارة وفد مغربي لإسرائيل مجرد كذب وافتراء

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

قال رئيس الوزراء المغربي سعد الدين العثماني، يوم السبت، إنه “لا صحة للأخبار المتداولة، التي أرجعت سبب استقالة وزير في الحكومة إلى زيارة وفد حكومي لإسرائيل”.

جاء ذلك في كلمة للعثماني خلال افتتاح لقاء للجنة الوطنية لحزبه، بحسب ما نشرته الصفحة الرسمية لحزب “العدالة والتنمية”، الذي يقود الائتلاف الحكومي بالمغرب.

واللجنة الوطنية للعدالة والتنمية تضم عددا من قياديي الحزب من مختلف مناطق البلاد ولها دور استشاري.

والجمعة، قدم وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان مصطفى الرميد، استقالته لـ”دواع صحية”، دون تفاصيل.

غير أن متابعين للشأن السياسي رأوا أن استقالة الرميد جاءت ربما بسبب موجة توقيفات استهدفت حقوقيين وصحافيين، وقضايا أخرى.

وقال العثماني في اللقاء الحزبي: “ما أشيع عن أن استقالة الرميد مرتبطة بقرار زيارة وفد حكومي بقيادة رئيس الحكومة لدولة الاحتلال (إسرائيل) مجرد كذب وافتراء”.

وفي السياق، قال مصدر حزبي، مفضلا عدم الكشف عن اسمه: “ليس هناك أي زيارة مرتقبة لوفد حكومي مغربي لإسرائيل، بخلاف ما قد يفهم من كلام العثماني”.

ووفق قياديين من “العدالة والتنمية”، فقد أجرى الرميد، السبت، عملية جراحية كللت بالنجاح، بحسب إعلام محلي.

ويعد الرميد، من أبرز قيادات الحزب، حيث شغل منصب وزير العدل في الحكومة السابقة برئاسة عبد الإله بن كيران.

كما تم تعيينه في منصبه بحكومة العثماني، منذ تشكيلها في أبريل 2017.

وفي 10 ديسمبر الماضي، أعلنت إسرائيل والمغرب، استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما، بعد توقفها عام 2000.

إيطاليا تلغراف


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...