سليمان الريسوني الصحافي المغربي يمثل امام محكمة الاستئناف في الدار البيضاء يوم 13 أكتوبر

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

يمثل الصحافي المغربي سليمان الريسوني، يوم 13 أكتوبر، أمام محكمة الاستئناف في الدار البيضاء.
الإعلامية هاجر الريسوني التي أوردت الخبر في صفحتها على “فيسبوك”، أعربت عن أملها في “أن يعلو صوت الحكمة والحق” في قضية عمها، وأن “يعود أصحاب القرار إلى رشدهم”.

وكان سليمان أدين بالسجن لمدة 5 سنوات في حكم ابتدائي. كما قضت المحكمة أيضاً بتعويض المشتكي بحق الصحافي المذكور بـ100 ألف درهم (11 ألف دولار).
ووجهت له تهمة “هتك عرض بعنف” و”الاحتجاز” في حق شاب مثلي، وهي التهم التي ظل ينفيها جملة وتفصيلاً.

واعتقل الريسوني في مايو 2020، بناء على شكوى تقدم بها شاب يتهمه فيها بـ”اعتداء جنسي”.
ويعتبر حقوقيون أن التهمة الموجهة لرئيس تحرير صحيفة “أخبار اليوم” المغربية المتوقفة عن الصدور ذات طبيعة سياسية، بحكم مقالاته الانتقادية اللاذعة.

إيطاليا تلغراف


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...