نادي بورطو يفوز على فريق يوفنتوس في دور الثمن من الشيمبيونز ليغ.

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

أحمد براو

 

 

استطاع نادي بورطو البرتغالي من إلحاق هزيمة معتبرة بنادي السيدة العجوز يوفنتوس الإيطالي بحصة هدفين لهدف في ذهاب الدور الثمن نهائي من دوري أبطال أوروبا، ولم يستطع رفاق الدون كريستيانو رونالدو من اختراق دفاع إف سي بورطو إلا في الدقائق الأخيرة من المباراة بسبب الإنضباط والتكتيك العالي للمدرب البرتغالي سيرجيو كونسيساو الذي تفوق على الإيطالي أندرياس بيرلو.

ورغم احتكاره للكرة طيلة أجواء المقابلة إلا أن اليوفي لم يترجم هذا التفوق بسبب التسرع وبتهور وأخطاء خط الوسط والدفاع الإيطالي.

فريق بورطو دخل المباراة أكثر تركيزا منذ بداية المباراة بحيث استغل الهفوة الدفاعية للاعب الوسط الأرجنتيني بينتينكور بسوء تفاهم مع الحارس تشيزني وبانسلال وضغط مهاجم بورطو الإيراني مهدي طارمي الذي انزلق وركن الكرة في الشبكة في الدقيقة الثانية، وحافظ رفاق بيبي بذكاء على هدف السبق حتى نهاية الشوط الاول فيما عرف هذا الشوط خروج المدافع كيليني بسبب الإصابة وتعويضه باللاعب التركي الصلب ديميريل فيما غاب بونوتشي عن هذا اللقاء.

مع بداية الشوط الثاني وبنفس الطريقة من سوء تركيز دفاع لليوفي وفي نفس الدقيقة الثانية يسجل اللاعب المالي موسى ماريجا من جملة تكتيكي هجومية منسقة ومركزة هدف رائع على يسار الحارس تشيزني ويزيد من معاناة الإيطاليين. فريق يوفنتوس نظم صفوفه وأدخل المهاجم الإسباني موراتا الذي طعَّم الهجوم بحيث كان شحيحا رغم الضغط على الخصم في ملعبه “الدراغو” بمدينة بورطو البرتغالية، وتأتَّى له هدف جميل وغالي وقعه المهاجم كييزا من قذيفة مركزة بباطن الرجل على يمين الحارس في الدقائق الأخيرة وبالضبط في الدقيقة 82، فيما تغلب المدرب كونسيساو على نظيره الإيطالي بيرلو بحكم التكتيك العالي والبريسنغ، وكان واضحا التفوق الجماعي لبورطو على الفرديات لفريق يوفنتوس، في انتظار مباراة العودة التي لن تكون سهلة لكلا الفريقين بامتياز طفيف للفريق البرتغالي رغم الهدف الذهبي الوحيد الذي سجله كييزا والذي سيكون له قيمة كبيرة بحيث يكفي أن يسجل اليوفي هدف وحيد يكفيه التأهل لدور الربع.

فيما انتهت المباراة الثانية الأخيرة من هذا ذهاب هذا الدور بانتصار مفاجئ لفريق دورتموند الألماني من قلب ملعب إشبيلية الإسباني بثلاث أهداف لهدفين ويوم أمس سحق فريق باري سان جيرمان الفرنسي نادي برشلونة الإسباني بأربعة أهداف لواحد فيما فاز ليفربول الإنجليزى على لايبزيج الألماني بهدفين لصفر.

ويرى المتتبعون أن جل اللقاءات في مباريات العودة ستكون قابلة للمفاجئة باستثناء لقاء باري سان جيرمان الذي يعتبر المؤهل الأول لدور الربع فيما تبدو مهمة برشلونة جد صعبة لإحداث الريمونتادا.

إيطاليا تلغراف


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...