الخارجية الأمريكية:العقوبات الأمريكية ستظل سارية على طهران حتى وإن عادت إيران إلى الامتثال للاتفاق النووي.

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إن العقوبات الأمريكية “ستظل سارية على طهران، حتى وإن عادت إيران إلى الامتثال للاتفاق النووي”.
جاء ذلك في جلسة استماع أمام مجلس الشيوخ، الثلاثاء، حسبما نقلت قناة “الحرة” الأمريكية.
وقال بلينكن “أتوقع أنه حتى في حالة العودة إلى الامتثال لخطة العمل الشاملة المشتركة، ستظل مئات العقوبات سارية، بما في ذلك العقوبات التي فرضتها إدارة (الرئيس السابق دونالد) ترامب”.
وأضاف: “لا نعرف ما إذا كانت إيران ترغب وقادرة على العودة إلى الالتزام بخطة العمل المشتركة الشاملة”.

وتدخل إيران والقوى العالمية جولة سادسة من المحادثات في 10 يونيو/حزيران الجاري، بالعاصمة النمساوية فيينا قد تفضي إلى رفع واشنطن للعقوبات الاقتصادية على صادرات النفط الإيرانية.
وفي أبريل/نيسان الماضي، انطلقت محادثات فيينا لإعادة إحياء الاتفاق النووي بين إيران والدول الكبرى، بعد انسحاب إدارة ترامب منه في مايو/أيار 2018.
وعقب الانسحاب، فرضت واشنطن عقوبات اقتصادية على طهران في أغسطس/آب، وأتبعتها بعقوبات نفطية في نوفمبر/تشرين الثاني لنفس العام.

وحول المساعدات الأمريكية للفلسطينيين، أشار بلينكن إلى أن الموازنة المقبلة لوزارته ستعزز شراكة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط مع إسرائيل والأردن وستتيح منح المساعدة للشعب الفلسطيني.
وكان بلينكن كشف نهاية مايو/أيار الماضي، خلال زيارة قادته إلى الشرق الأوسط بأن الولايات المتحدة تقوم بتوفير أكثر من 360 مليون دولارا للفلسطينيين.

وفيما يخص أفغانستان، كشف بلينكن بأن الإدارة الأمريكية “تعمل كل ما في وسعها لمساعدة حوالي 18 ألف أفغاني تقدموا بطلبات للسفر إلى الولايات المتحدة”، مبرزا ضرورة أن تساعد الولايات المتحدة “الذين ساعدوها في أفغانستان”.

إيطاليا تلغراف


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...