لماذا لن يحضر البابا فرانشيسكو مراسم جنازة إليزابيث الثانية؟

إيطاليا تلغراف

 

 

 

 

 

 

أعلن الكرسي الرسولي أن البابا فرانشيسكو لن يحضر مراسم جنازة الملكة إليزابيث الثانية المزمعة اليوم الاثنين 19 سبتمبر/أيلول في منطقة وستمنستر في لندن، وأضاف أن الذي سيمثل رأس الكنيسة الكاثوليكية هو الأسقف البريطاني بول غالاغر، وزير العلاقات مع الدول، حسب ما أوردته صحيفة فرنسية مهتمة بالشؤون الدينية.

وقالت لاكروا La Croix ومعناها “الصليب” إنه ليس مفاجئا غياب البابا، الذي سافر إلى كازاخستان الأسبوع الماضي، عن جنازة ملكة بريطانيا التي كانت الحاكمة الأعلى للكنيسة الأنجليكانية.

وأضافت أن البابا لن يكون ضمن ألفي مشارك سيحضرون الجنازة الملكية، منهم إمبراطور اليابان ناروهيتو، وملك هولندا وليام ألكسندر، وملك بلجيكا فيليب، وملك النرويج هارالد الخامس، وأمير موناكو ألبرت الثاني، وأيضًا الرئيس الأميركي جو بايدن، الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والبرازيلي جايير بولسونارو، وغيرهم من زعماء العالم.

وأرجعت الصحيفة ذلك إلى كون بابا الكاثوليك لا يشد الرحال أبدا لحضور أي جنازة خارج روما، ولفتت إلى أن البابا ليس بدعا من أسلافه، فقد غاب البابا بيوس الـ 12 عن جنازة الملك البريطاني جورج السادس عام 1952 ولم يحضر كذلك بيوس الـ 11 جنازة جورج الخامس عام 1936.

المصدر : لاكروا

 


شاهد أيضا
تعليقات
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء اصحابها وليس عن رأي جريدة إيطاليا تلغراف.
تعليقات الزوار
Loading...